الكويت – ( إيطاليا الثقافيّة ) –

عبد الستار ناجي* –

طالب عدد بارز من نجوم الأغنية الخليجية بضرورة تطوير صيغ التعاون الفني المشترك من أجل مزيد من البصمات الابداعية في مسيرة الأغنية العربية والعمل على تحقيق قفزات كبرى للأغنية العربية التي تكاد تتحرك في ذات الدائرة .

يقول النجم الكويتي نبيل شعيل :
صناع الأغنية في العالم العربي مدعون لمزيد من الحوار المشترك والذي يؤسس الى تعاون فني وابداعي يرتقي بصناعة الأغنية العربية بشكل عام. ورغم أهمية ودور الأقاليم والموزاييك الثقافي لكل منطقة الا أن الدعوة تنطلق لحوار شمولي يليق بالإنسان في العالم العربي بكافة ثقافاته وتقاليديه ..

فيما قال النجم الإماراتي حسين الجسمي :
فكرة أكثر من رائعة لتجاوز الأطر الضيقة رغم أهمية ومكانة التأكيد على دور وأهمية وخصوصية كل منطقة إلا أن طموحاتنا في تقديم صيغ إبداعية فنية عالية المستوى تذهب بالأغنية مثلا إلى فضاء أعلى وارفع وأشمل تنطلق من تعاون فني بين صناع الأغنية في المشرق والمغرب وبالعكس كل يكمّل الآخر.

وتتحدث النجمة الكويتية نوال قائلة :
الأغنية العربية اليوم قبل أي وقت مضى هي بأمس الحاجة إلى حوار عميق وثري بين المبدعين في كافة مجالات الأغنية على صعيد الشعر واللحن والغناء والموسيقى في تطوير الحوار والتعاون . للانطلاق الى منطقة إضافية من رصيد الأغنية العربية بكافة أبعادها وقيمها المتجددة.

ويعلق النجم عبد الله الرويشد :
لقد ظل المبدع في مجال الأغنية كل يعمل في منطقته . نحن في منطقة الخليج نعرف جميع المبدعين سواء في مصر أو لبنان أو المغرب . وقد ان الاون لمزيد من الأبواب والنوافذ للتواصل والحوار والتعاون الذي يعمل على خلق فرص إضافية للعمل الفني المشترك . لقد استطاعت الأغنية العربية أن تحقق حضورها عبر أجيال وسنوات والمسؤولية اليوم على جيلنا في التفكير وبصوت مسموع من أجل غد أفضل للأغنية العربية وجمهورها وعشاقها في كل مكان في العالم .

وتشارك النجمة الاماراتية أحلام بقولها :
الأغنية العربية شأنها شأن بقية الحرف الابداعية اذا ظلت معزولة فانها ستظل تتحرك في ذات الدائرة وهذا ما يدعونا الى حوار وتعاون أشمل للاستفادة من خبرات وتجارب بعضنا البعض سواء في كل منطقة أو الانفتاح على بعضنا البعض ضمن حوار ثري وتعاون هادف بناء وعندها سنكون حتما أمام حصاد ثري وشامل .
سنكون حتما أمام حصاد ثري وشامل .

* عن موقع ( Kiosque24 )