عمّان – ( إيطاليا الثقافيّة ) –

أجرى الحوار – عرفان رشيد

قال الممثل والمخرج العراقي سعد عبّاس علي بأنّ ”جيل السبعينات من مسرحيّي العراق كان محظوظاً لإنّه درس على يد مُعلّمين كباراً حملوا خبراتهم من مدارس وأكاديميّات المسرح في العالم..

نعم، لقد حملوا إلينا المسرح العالمي ونوّعوا مشاربنا المسرحيّة ..

لم يكتفِ أؤلئك الأساتذة بتعليمنا فن المسرح بل صقلونا كبشرٍ وكمهنّيّين انتموا إلى الفن المسرحي بصدق وأمانة، لذا حين التقيت أستاذي أسعد عبدالرزاق في عمّان، بعد سنين من الفراق، كان أولُّ ما فعلت هو الانحناء وتقبيل يده.. تلك اليد التي رعتني وربت بها على رُكبتي قائلاِ لي بأنّني سأُصبح ممثلاً متميّزاً…“.